أعضاء مجلس “السيادة السوداني” يتبرعون بنصف راتب شهر لمواجهة كورونا

أعلن عضو مجلس السيادة الانتقالي نائب رئيس اللجنة العليا للطوارئ الصحية في السودان، صديق تاور، تبرع أعضاء مجلس السيادة بنصف راتب شهر لصالح الحملة القومية لمواجهة تفشي فيروس كورونا في البلاد.وقال تاور خلال بيان قدمه بالقصر الجمهورى مساء اليوم الاثنين، بحسب وكالة الأنباء السودانية "سونا"، إن هناك تبرعات كبيرة "انهالت من كافة قطاعات الشعب السوداني بفئاته المختلفة، لصالح الحملة القومية.وامتدح "تاور"، تبرع القوات المسلحة بأكثر من 38 مليون جنيه سوداني (1 جنيه سوداني= 0.018 دولار أمريكي)، وأشاد تاور،"بتلاحم الشعب السوداني ومساهماته السخية لدعم الحملة القومية لمجابهة جائحة كورونا ودعم اقتصاد البلاد".وأكد عضو مجلس السيادة الانتقالي، عدم تسجيل أي حالة إصابة جديدة أو اشتباه، اليوم بفيروس كورونا، حسب ما ورد للجنة العليا من تقارير من وزارة الصحة ليظل العدد ثابت في الاثني عشرة حالة إصابة.وأشار نائب رئيس اللجنة العليا للطوارئ الصحية، إلى أن ارتفاع حالات الإصابة في محيط السودان الإقليمي "يثير قلق اللجنة التي بدأت في دراسة خيارات الإغلاق الكامل في الفترة القادمة وكيفية التعامل مع تبعاته سواء في العاصمة أو في بقية ولايات السودان".وشدد تاور على أن المعابر وكافة حدود السودان ما تزال مغلقة بصورة كاملة.

المصدر : البوابة نيوز