سفير مصر لدى بلجراد يشكر حكومة صربيا لتسهيل إعادة العالقين المصريين من 6 دول

عبر سفير مصر فى بلجراد، عمرو الجويلى، عن عميق الشكر وبالغ التقدير للسلطات الصربية، على التسهيلات الاستثنائية التى شملت تصاريح تسيير رحلة الطيران الخاصة رغم الإغلاق الرسمى للمطار، وإجازة عبور منافذ الحدود البرية المغلقة والإعفاء من الحجر الصحى الإجبارى لجميع المواطنين المصريين العالقين القادمين من دول الجوار والسماح بتسيير الحافلات والسيارات من المنافذ الحدودية إلى مطار بلجراد الدولى رغم إغلاق الطرق السريعة أمام النقل الجماعى بالنظر إلى إعلان حالة الطوارئ وباقى الإجراءات الاحترازية المطبقة لمواجهة فيروس كورونا.

ووصلت مساء اليوم الجمعة إلى مرسى علم رحلة قادمة من بلجراد في عملية إجلاء إقليمى للمواطنين المصريين العالقين من صربيا، وكرواتيا، وألبانيا، والبوسنة والهرسك، والمجر وبلغاريا.

وشملت عملية الإجلاء الإقليمى على مدار يومين تنغيم النقل البرى المتوازى زمنياً المتوزع جغرافياً من مختلف دول جوار صربيا، ليتوافق مع موعد الرحلة الجوية إلى مطار بلجراد الدولى؛ وذلك من خلال التنسيق المكثف بين سفارات مصر في بلجراد وزغرب وتيرانا وسراييفو وبودابست وصوفيا وبراج وأثينا.

إلى ذلك، قال الدكتور تامر مرعي، وكيل وزارة الصحة والسكان بالبحر الأحمر، إن رجال الحجر الصحى استعدوا داخل مطار مرسى علم الدولي، للبدأ فى إجراءات الحجر الصحى على القادمين من بلجراد، حيث بدأت أعمال تعقيم الأشخاص من ثم تعقيم حقائبهم الخاصة، ثم سيتم البدا فى أخذ عينة دم ثم اختبار الأجسام المضادة ونقلهم بعد ذلك باتوبيسات مكيفة للفنادق المخصصة كحجر صحى لهم .

وكانت أعلنت وزارة الطيران المدنى، عن تسيرها نحو 22 رحلة طيران استثنائية لعودة المصريين العالقين بالخارج، حتى نهاية أبريل بالتنسيق مع وزارتى الهجرة والخارجية، فى ظل تعليق حركة الطيران إلى المطارات المصرية، منذ منتصف مارس الماضى، بسبب فيروس كورونا المستجد.