20191117050351351 - الرعاية الصحية: فحص الفريق الطبى ببورسعيد مرتين كل 15 يوما للكشف عن كورونا

الرعاية الصحية: فحص الفريق الطبى ببورسعيد مرتين كل 15 يوما للكشف عن كورونا

كشف الدكتور أحمد السبكى، رئيس هيئة الرعاية الصحية إحدى هيئات منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد، أنه تم تقسيم العاملين بمنشآت الهيئة إلى مجموعتين على أن تقضى كل مجموعة 15 يوم عمل فى المنشأة الصحية بمحافظة بورسعيد، ملتزمين بأداء ساعات العمل القانونية على مدار اليوم، فى إطار الإجراءات الاحترازية لحماية العاملين والمستشفيات من انتقال عدوى كورونا.

وقال الدكتور أحمد السبكي، رئيس هيئة الرعاية الصحية رئيس هيئة الرعاية الصحية لليوم السابع، إن المجموعتين يخضعان للفحص الطبي للكشف عن كورونا مرتين خلال الـــ 15 يوما فترة عملهم بالمنشآت الصحية التابعة للهيئة، الأولى عند استلام العمل مع بداية اليوم الأول، والثانية في اليوم الخامس عشر مع مغادرته للمستشفى ضمانا لعدم نقل العدوى من وإلى المنشأة، وهو ما يضمن حماية الفريق الصحي والمجتمع الخارجي ويحفظ بيئة المستشفيات والوحدات والمراكز الطبية نظيفة خالية من عدوي كوفيد 19.

وأضاف السبكي: بعد انتهاء فترة الـ15 يوم عمل في المستشفيات يحصل الفريق الطبي على إجازة اجبارية مدفوعة الأجر على أن يلتزم بالعزل المنزلي ويتوقف نشاطه تماما عن ممارسة العمل في المستشفيات الخاصة والعيادات، مشيرا إلى أن هذه التدابير تقطع الطريق علي نقل العدوى للفريق الطبي والمنشآت الصحية تماما.

وقال السبكى: “كل الإجراءات التى تتم هى لصالح مقدمى الخدمة الطبية وعائلاتهم لحمايتهم من خطر العدوى، ولحماية المنتفعين من المنظومة المترددين على المنشآت الصحية ولضمان استمرارية عمل المنشآت الصحية بفاعلية فى ظل احتياج الجميع لكل فرد فى المنظومة الصحية.

وأكد السبكى تشديد القيادة السياسية على ضرورة وضع الضوابط والإجراءات التنفيذى لضمان حماية مقدمى الخدمات الطبية فى مصر، مؤكدا أن الجهود التى تبذل فى الفترة الحالية من الأطقم الطبية فى ظل مواجهة فيروس كورونا هى إضافة لتاريخ الطب المصرى على مر المواقف التى تعرض لها المجتمع المصري.