متحدث الوزراء: عقوبة وغرامات مالية على المخالفين لقرارات يوم “شم النسيم”

قال المستشار نادر سعد، المتحدث باسم مجلس الوزراء، إنه يتوقع استمرار حظر التجوال الجزئي خلال شهر رمضان مع تحديد عدد ساعاته الأسبوع المقبل وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا.وأضاف خلال اتصال هاتفي على قناة "صدى البلد"، أنه من المتوقع أن يتم إلغاء حظر التجوال مع نهاية شهر رمضان وبداية عيد الفطر المبارك ولكن ذلك الأمر يعود إلى عدد الإصابات الخاصة بفيرورس كورونا، مطالبا من الجميع الالتزام بالبقاء في المنزل من أجل الحد انتشار الفيروس.وتابع المستشار نادر سعد أن رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي أصدر عدة قرارات تخص يوم شم النسيم الذي يوافق يوم الاثنين المقبل من خلال غلق المحال بشكل كلي كما يحدث يومي الجمعة والسبت مع منع التجمعات في المدن الساحلية.وأوضح نادر سعد أنه سيتم السماح لجميع السيارات الخاصة بالسير على الطريق خلال الأوقات المسموح بها المرور قبل تطبيق الحظر الذي يبدأ من الساعة الثامنة مساء وينتهي حتى السادسة صباحا.وكشف المتحدث باسم مجلس الوزراء أنه غير مسموح لأتوبيسات الرحلات بالسير على الطرق والتوجه إلى المدن الساحلية كما أن من يمتلكون شالهيات في المدن الساحلية لن يسمح لهم بالخروج والجلوس على الشاطئ وسيتم تطبيق عقوبة وغرامات مالية على المخالفين، وستقوم الأجهزة التنفيذية بمنع التجمعات على كافة الشواطئ في المدن الساحلية.ونصح نادر سعد المواطنين بعدم التوجه إلى الشواطئ وكافة المتنزهات خلال يوم شم النسيم لأنه سيتم غلقها بالكامل كما أن الأجهزة التنفيذية ستتابع على مدى يوم شم النسيم منع التجمعات على الكورنيش أو التواجد في الحدائق العامة كما سيتم منع أي أسرة تفترش الحدائق الجانبية.