مفوضية شؤون اللاجئين تجدد الدعوة لوقف القتال فى ليبيا

دعا الناطق الرسمي باسم مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين في ليبيا، طارق أرغاز، الأطراف في ليبيا إلى إنهاء القتال فورا وذلك لمنح الفرصة للتصدي إلى جائحة كورونا (كوفيد-19)، ومساعدة اللاجئين والنازحين والفئات المستضعفة.

وبحسب وكالة أنباء السعودية “واس”؛ شدد أرغاز، في حوار مع إذاعة أخبار الأمم المتحدة، على أن وقف القتال في ليبيا مهم جدا في هذه الظروف بالتحديد، لإتاحة الفرصة أمام استجابة المنظمات للاحتياجات الإنسانية للاجئين والنازحين.

رغم أزمة تفشى فيروس كورونا التي تضرب تركيا بشكل كبير، إلا أن الرئيس التركى يواصل إرهابه في ليبيا، ودعمه للمليشيات الإرهابية بطرابلس، حيث قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، الثلاثاء، إن تركيا نقلت دفعة جديدة من مقاتلي الفصائل السورية الموالية لها إلى العاصمة الليبية طرابلس، في خضم أزمة فيروس كورونا المستجد.

وأوضح المرصد أن عشرات المقاتلين السوريين وصلوا إلى ليبيا للمشاركة بالمعارك إلى جانب المليشيات المتطرفة المرتبطة بحكومة فائز السراج ضد الجيش الوطني الليبي، وبذلك، ارتفع عدد المجندين الذين وصلوا إلى الأراضي الليبية حتى الآن إلى نحو 5050 مرتزقا، في حين أن عدد المجندين الذي وصلوا المعسكرات التركية لتلقي التدريب بلغ نحو 1950 مجندا.

وأبرز المرصد، على موقعه الرسمي “تتواصل الاشتباكات العنيفة بين الجانبين على محاور عدة داخل الأراضي الليبية، وفي هذا السياق، وثق المرصد السوري مقتل 8 مقاتلين سوريين من المرتزقة، لتصل حصيلة القتلى في صفوف الفصائل الموالية لتركيا جراء العمليات العسكرية في ليبيا إلى 190 مقاتلا.

المصدر : اليوم السابع