الصحة: عزل لكل الأطقم الطبية والإداريين بمستشفى الزيتون التخصصي.. مستند

في إطار خطتها الاحترازية لحماية الفريق الطبي اعلنت امانة المراكز الطبية المتخصصة، التابعه لوزارة الصحة، العزل المنزلي لجميع العاملين بمستشفى الزيتون التخصصي.
وأوضحت الأمانة أن العزل سيكون لكل الفئات، الأطباء الاستشاريين، الأخصائيين والنواب المقيمين، طاقم التمريض بكافة المستويات.
وأشار البيان إلى أن العزل يشمل الإداريين في كل الأقسام والإدارات ، العمال وأفراد الأمن ، وأي عمالة أخري بالمستشفى، وكافة الجهات سواء بنظام التعاقد أو الانتداب أو المأمورية والمثبتين او اي التزام بالعمل داخل المستشفى، الالتزام التام بالعزل المنزلي واتخاذ كافة سبل الوقاية الشخصية وعدم مغادرة المنزل سواء للعمل او السفر أو ممارسة أي نشاط أخر خلال الفترة من 1042020 وحتي 2342020 المدة 14 يوما متتاليا والإبلاغ عن أي أعراض تنفسية حادة مثل (ارتفاع بدرجة الحرارة أو كحة أو ضيق بالتنفس ).
وعلى المنوط بهم المتابعة في حينه ومن يخالف ذلك يتعرض للمساءلة القانونية.
وقالت مصادر طبية بنقابة الأطباء، إنه يوجد 31 حالة مصابة بفيروس كورونا المستجد بمستشفى الزيتون التخصصي بالأميرية.
وأكدت المصادر، أن الحالات المصابة بها طبيب واحد و30 من الأطقم الطبية المعاونة، واغلبهم ممرضين مصابين بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، ثبتت إيجابيتهم للفيروس.
وأكدت المصادر، أن العدوى انتقلت إلى المستشفى بعد استقبال سيدة مسنة 72 عاما يوم 23 مارس الماضي، لعمل غسيل كلي، وتم حجزها بالرعاية المركزة بعد الغسيل الكلوي، وبعد عدة أيام ظهرت عليها أعراض فيروس كورونا فتم إجراء تحليل لها وظهرت إيجابيته، ومع ذلك استمر حجزها بالمستشفى حتى وفاتها يوم 4 أبريل الجاري.
وأكدت المصادر أن "إصابات المستشفى جاءت بأقسام الاستقبال والرعاية المركزة والباطنة، وقسم مكافحة العدوي، ورغم ذلك تعمل المستشفى بكامل طاقتها في جميع الأقسام، ولم يتم غلق المستشفى أو الاستقبال.

المصدر : صدي البلد