41 7 - أعدادها غير كافية.. مليون كمامة طبية تصل نيويورك قادمة من الصين

أعدادها غير كافية.. مليون كمامة طبية تصل نيويورك قادمة من الصين

حصلت ولاية نيويورك مساء أمس الخميس على مليون كمامة طبية قادمة من مدينة "جوانزو" الصينية على متن طائرة بوينج 767، وهبطت في مطار "ألباني" وتملكها شركة طيران لاس فيجاس ساندرز.
وقال "دان ماكوي" المدير التنفيذي لإدارة الحكم المحلي في الولاية، في تغريدة له على موقع التدوينات القصيرة "تويتر"، إن شحنة الأقنعة سيتم تفريغها فور وصولها إلى وستوزع على مراكز الرعاية الطبية، مؤكدا أن ذلك سيحدث فرقًا كبيرًا في حياة أولئك الذين هم في الخطوط الأمامية لمواجهة وباء كورونا المستجد من الأطقم الطبية وعمال الرعاية الصحية.
وأعلنت وزارة الصحة والخدمات الإنسانية الأمريكية، الاثنين الماضي، أن المستشفيات في الولايات المتحدة تعاني، في ظل ظروف تفشي فيروس كورونا المستجد، من نقص كبير في المعدات الطبية المهمة، وتخشى من أنها لن تكون قادرة على ضمان سلامة العاملين الصحيين الذين يعالجون المصابون بـ"كوفيد-19".
وجاء في تقرير المفتش العام لوزارة الصحة والخدمات الإنسانية الأمريكية، أن المعدات التي قدمتها الحكومة الفيدرالية لم تكن كافية، بالإضافة إلى ذلك، في بعض الأحيان كانت ذات نوعية رديئة، أو لا يمكن استخدامها على الإطلاق، وتلقت إحدى المستشفيات معدات للوقاية الشخصية من الوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ، منتهية الصلاحية منذ عام 2010.
ووفقا للمفتش العام، تفتقر المستشفيات أيضًا إلى أجهزة القياس الحراراي وترمومترات الحرارة، مما لا يمكنها من التحقق من درجة حرارة الموظفين والمرضى.
وحثت إدارات المستشفيات السلطات على تقديم المشورة لهم حول كيفية علاج المرضى في ظل نقص هذه الموارد.
وقال رئيس أحد المراكز الطبية في بروكلين بولاية نيويورك ، في وقت سابق، أن الأطباء والموظفين سيضطرون إلى ارتداء المعاطف الواقية من المطر وأكياس القمامة بسبب نقص المعاطف الطبية.
وأعلن عمدة نيويورك، بيل دي بلازيو، الأسبوع الماضي، أنه سيكون هناك مخزون كاف من الأدوية في المدينة لمدة أسبوع. وتحتل الولايات المتحدة المرتبة الأولى في العالم في عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد.

المصدر : صدي البلد