680 5 - وقود النار من الناس والحجارة.. لماذا ؟..  داعية إسلامي يجيب

وقود النار من الناس والحجارة.. لماذا ؟.. داعية إسلامي يجيب

لماذا وقود النار من الناس والحجارة؟ قال الشيخ مصطفى عبدالسلام، الداعية الإسلامى، أكثر أمرين يشغلا الإنسان عن عبادة الله هما المال والبنون، لافتا إلى أنهما لن ينفعا العبد تمام الله، ما دامت علاقته بالله مقطوعة، وليست على الطريق المستقيم.
وتابع عبد السلام، خلال حلقة برنامج "لعلهم يفقهون"، المذاع على فضائية "dmc"، اليوم الخميس: "النار ستكون مملؤة بالكفار، ووقودها النار والحجارة، فالحجارة هى عبادة الاصنام التى كانوا يعبدوها، ويشركون بالله".
وقال الشيخ خالد الجندى، عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، انه لا أحد من البشر يستطيع وصف ما فى الجنة او النار، لافتا إلى أنه لا بين الدنيا والجنة الا الأسماء.
وتابع الجندى، خلال الحلقة: "كل هذا موجود فى احاديث النبى محمد صلى الله عليه وسلم، كل ما نراه من عسل ولبن وخمر فى الدنيا ليس هو الموجود فى الجنة، والجنة التى سيدخلها البشر ليس جنة ادم وحواء".
وقال الشيخ رمضان عبدالرازق، الداعية الإسلامى، إن كل ما يتعرض له الإنسان فى حياته، هو جزاء ما يفعله من ذنوب وأعمال صالحة، مشيرا إلى أن الذنوب تكون سبب هلاك الإنسان.
وتابع: "الذنوب يمكن أن تكون سبب هلاك الإنسان، والأعمال الصالحة تنجيه"، مستشهدا بقول الله تعالى: "" كَدَأْبِ آلِ فِرْعَوْنَ وَالَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ كَفَرُوا بِآيَاتِ اللَّهِ فَأَخَذَهُمُ اللَّهُ بِذُنُوبِهِمْ إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ شَدِيدُ الْعِقَابِ".

المصدر : صدي البلد