إيما سولسبي.. شابة بريطانية تكافح الإغلاق بتوصيل الطعام حتى المنزل

تسببت حالة الإغلاق والحظر، والإجراءات المتبعة في العديد من دول العالم لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد، في خسارة الملايين لأعمالهم ووظائفهم.
استطاعت، البريطانية إيما سولسبي، البالغة من العمر 37 عامًا، والتي كانت تعمل كبائعة زهور، في تحويل نشاطها، وذلك نظرًا لعدم الحاجة إلى الزهور في الوقت الحالي، لتوصل الفواكه والخضروات إلى المنازل قبل حالة الإغلاق.
تقول إيما وفق ما نقلته صحيفة مترو إنها تريد الحفاظ على استمرار العمل ومساعدة الاشخاص الذين يكافحون للحصول على الطعام في ظل الإغلاق التام في المملكة المتحدة.
وحصلت إيما على سيارة تستطيع من خلالها توصيل الخضروات والفاكهة إلى المنازل، وتبتعد مترين ويحصل العميل على خصم 10%.
ومن اجل تحية الكادر الطبي، قررت إيما، الشابة البريطانية، منح جميع العاملين في المجال الطبي خصم 10% على الطعام.